شارك
|

من تدمر ... البدء بترميم قوس النصر

تاريخ النشر : 2021-04-08
بدأت في مدينة تدمر الأعمال الميدانية لمشروع ترميم وإعادة رفع قوس النصر الأثري الذي دمره تنظيم “داعش” الإرهابي وذلك في إطار مذكرة التفاهم بين وزارة الثقافة وجمعية صناعة الحجر في روسيا الاتحادية.
 
مدير جمعية صناعة الحجر في روسيا الاتحادية ديمتري ميديانسف، أكد أنه تمت المباشرة بأعمال رسم المخططات اللازمة والتصوير التوثيقي لمعالم قوس النصر في تدمر بالتعاون مع خبراء الآثار السوريين تحضيراً لترميمه من نفس المادة الحجرية، مبيناً أن هذا المشروع يسهم مستقبلاً في إطلاق الأعمال الميدانية لترميم كل الأوابد التدمرية التي تم تخريبها جراء اعتداءات التنظيمات الإرهابية.
 
وأوضح مدير الجمعية السورية الروسية الممولة لإعادة إعمار آثار تدمر سيرغي تتنيلوف أهمية ترميم قوس النصر الذي يعتبر رمز الحضارة التاريخية في تدمر ليس لسورية فحسب وإنما للبشرية جمعاء.
 
ويعد قوس النصر الذي يعود تاريخ بناؤه إلى القرن الثاني الميلادي من أبرز المعالم الأثرية في تدمر ويقع في مدخل شارع الأعمدة بالمدينة الأثرية والذي هو عبارة عن بوابة ذات ثلاثة مداخل فوقها قوس تزينه نقوش هندسية ونباتية كانت تدخل من بوابته الجيوش التدمرية ويأتي تفجير تنظيم “داعش”الإرهابي لهذا القوس الذي يوصف بانه أيقونة تدمر ضمن سلسلة تفجيرات استهدف فيها الكثير من الصروح الأثرية بالمدينة.

عدد القراءات: 27

اخر الأخبار