شارك
|

المقداد لوفد إسباني: سورية تخوض حربا ضد الإرهاب نيابة عن العالم

تاريخ النشر : 2016-05-13

 أكد الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين خلال لقائه عضو اللجنة التنفيذية ولجنة العلاقات الدولية في الحزب الشيوعي الإسباني فرانشيسكو فروتوس غواس وعضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي الموحد في كاتالونيا الإسبانية ادوارد لوكى غيريرو، عمق العلاقات التاريخية بين الشعبين السوري والإسباني.

 

وشدد المقداد على أن المعركة التي تخوضها سورية هي معركة القوى الخيرة في العالم ضد التكفيريين وضد الدول التي تدعم الارهاب والتطرف في المنطقة وخاصة السعودية وتركيا وقطر.

 

وقال إن استراتيجية الدولة السورية في هذه المرحلة تركز على مكافحة الارهاب والعمل للتوصل إلى حل سياسي وأن الجيش العربي السوري مستمر في معركته للقضاء على الارهاب وأدواته.

 

من جانبه ذكر فروتوس غواس أن سورية تواجه عدوانا عسكريا واقتصاديا واعلاميا شرسا وان هدف هذه الحرب الارهابية التي تشن ضد سورية هو السيطرة الجيوسياسية على المنطقة من قبل الامبريالية العالمية والسيطرة على ثروات البلد مبينا انهم في الحزب الشيوعي الاسباني يدافعون عن الحل السياسي في سورية من أجل تحقيق السلام ويقفون مع سورية في حربها على الإرهاب.

 

حضر اللقاء نجوى الرفاعي مديرة إدارة أوروبا في وزارة الخارجية والمغتربين.
 


عدد القراءات: 3590