شارك
|

"بلدي يا لون الفرح" .. مهرجان طرطوس الدولي الأول للزهور

تاريخ النشر : 2015-06-04
انطلقت مساء أمس الأربعاء فعاليات مهرجان طرطوس الدولي الأول للزهور والزراعات المحمية وتقنيات التصدير 2015 تحت عنوان "بلدي يا لون الفرح" في حديقة الباسل بالمدينة والذي يقيمه مجلس المدينة واتحاد المصدرين السوري برعاية وزارة الزراعة وبحضور مشاركين رسميين وغير رسميين من سورية و9 دول عربية وأجنبية.
 
 
تضمن حفل الافتتاح فقرات فنية استعراضية للأطفال بإشراف المسرح المدرسي في مديرية التربية وفرع طلائع طرطوس.
 
 
وتشمل المشاركة المحلية الرسمية ممثلين عن وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي ومديرياتها المختصة في المحافظات ومؤسسة إكثار البذار ومديرية تربية طرطوس ومسرحها المدرسي و22 عارضاً من هيئة التشغيل وتنمية المشروعات من مختلف المحافظات وممثلين عن مؤسسة الشهيد في طرطوس في حين تشمل مشاركة القطاع الخاص نخبة من منتجي الشتول من طرطوس واللاذقية وحلب ودرعا ودمشق ومنتجي الزراعات المحمية في طرطوس ومنتجي ومصدري زهور القطف من مختلف المحافظات إلى جانب ممثلي الشركات العاملة في تقنيات التصدير من تعبئة وتغليف وتوضيب والشركات الزراعية ولوازم الإنتاج من بذار وأسمدة وعدد من الحرفيين ومنتجي الأشغال اليدوية في طرطوس.
 
 
وتتضمن الفعاليات على مدار أيام المهرجان العشرة نشاط رسم على جدران مداخل طرطوس ونشاط رسم للأطفال في الكورنيش البحري إضافة إلى سباقي ماراثون ودياتلون ومحاضرات علمية زراعية ونشاط يومي لتنسيق الزهور التفاعلي ومسابقة مرتبطة به وأمسيات موسيقية وزجلية وعروض مسرحية وزيارات لجرحى الجيش وتكريم لذوي الشهداء والجرحى والمشاركين في المهرجان.
 
 
يرافق المهرجان فعاليات دائمة كمعرض للرسم الحي وصناعة طائرات ورقية والرسم عليها وتوزيع بذار مجانية على ذوي الشهداء من بنك البذار في اتحاد المصدرين ومعسكر نشاط كشفي للفرقة الأولى والفرقة 15 من كشاف سورية ومعرض فني دائم للفنانة تغريد بلال ومعرض لمشغولات توالف البيئة وموسيقا وسينما في الهواء الطلق إضافة إلى أجنحة تقنيات الزراعة الحديثة ومشاغل توضيب وتجهيز منتجات.

عدد القراءات: 4951

اخر الأخبار