شارك
|

بعثة سورية هنغارية لدراسة الحالات الإنشائية الخطرة في قلعة الحصن

تاريخ النشر : 2019-10-27

أنجزت البعثة السورية الهنغارية المشتركة، العاملة في قلعة الحصن بحمص، مجموعة من الأعمال المقررة لموسم خريف هذا العام والتي بدأت في الخامس من الشهر الحالي واستمرت لأكثر من خمسة عشر يوماً.

وأكدت مدير قلعة الحصن نعيمة محرطم، أن “الأعمال التي أجرتها البعثة تأتي ضمن إطار مشروع المساعدة التقنية للقلعة والمقدمة بالتشارك ما بين المديرية العامة للآثار والمتاحف ومنظمة “اليونسكو” وجامعة “بيتر بازماني” في هنغاريا بهدف إنجاز المرحلة الأولى من إعداد المخطط التوجيهي للقلعة”.
بدوره، أوضح المهندس حازم حنا رئيس شعبة الهندسة في قلعة الحصن أن “الأعمال التي أنجزتها البعثة شملت الدراسة التاريخية والأثرية والمعمارية لجميع أجزاء القلعة والبدء برسم مخطط القلعة وترقيم جميع الفراغات والأبراج والساحات ضمن كود ليكون لهذه الأماكن تسمية موحدة ومعتمدة لجميع الباحثين والدارسين”.

وأضاف حنا أن “البعثة قامت بدراسة الحالات الإنشائية الخطرة ووثقتها وأعدت أضابير الترميم لها فضلاً عن متابعة دراسة نظام التصريف المائي في القلعة وإعداد مخطط وترقيمه”.
وذكر حنا أنه “بالتوازي مع هذه الأعمال قامت البعثة بدراسة وتوثيق اللقى الفخارية التي تم العثور عليها في مواسم سابقة والبدء بتجميعها ودراسة وتوثيق “الفريسكات” الرسوم الجدارية الموجودة في برج الكنيسة حيث تم اكتشاف بعض أجزاء من هذه الرسومات في أماكن متفرقة من القلعة".


يذكر أن قلعة الحصن تقع في محافظة حمص في وادي النضارة شمالي غرب سوريا إلى الجنوب من بلدة مشتى الحلو السياحيّة على تلة يصل ارتفاعها 650م وتبعد عن مدينة حمص 60كم تقريباً.

 

عدد القراءات: 843

اخر الأخبار