شارك
|

الموافقة للمستثمرين خارج القطر على نقل آلاتهم ومنشآتهم إلى حلب

تاريخ النشر : 2020-11-13

وافق مجلس إدارة المدينة الصناعية بالشيخ نجار في حلب، خلال اجتماعهم أمس برئاسة محافظ حلب حسين دياب، للمستثمرين الموجودين خارج القطر على نقل آلاتهم ومنشآتهم إلى مقاسمهم في المدينة الصناعية، بغض النظر عن توافق الصناعة المراد نقلها مع منطقة المقسم.

 

وفي خطوة مهمة لاستقطاب الصناعيين والمستثمرين وتقديم التسهيلات اللازمة لهم للعودة إلى منشآتهم منحت “الشيخ نجار” الصناعية الموافقة لمستثمرين اثنين لنقل خطوط إنتاجهم من جمهورية مصر العربية إلى مقاسمهما في المدينة الصناعية بحلب من دون النظر إلى نوع صناعة المقسم.

 

وشدد دياب على أهمية هذه الإجراءات والتسهيلات للمستثمرين “بغية عودتهم إلى وطنهم، والمساهمة في عودة عجلة الإنتاج"، وحضّ المستثمرين على العودة إلى مواقع العمل “والمساهمة في البناء والنهوض بالاقتصاد الوطني".

 

وقرر المجتمعون إعطاء مهلة لغاية ٣١ آذار القادم لجميع الصناعيين المخصصين في المدينة الصناعية لاستكمال تراخيص البناء وتسديد رسوم الترخيص وفق الأسعار المحددة سابقاً والبالغة ١٨٥٠٠ ليرة سورية للمتر المربع الواحد. كما منحت الموافقة على إعطاء مهلة للصناعيين المنتهية رخص البناء العائدة إليهم لتقديم طلبات لتمديد رخصهم لغاية نهاية العام الجاري، والموافقة على معالجة كل الطلبات المقدمة من قبل الصناعيين في سبيل استكمال المباشرة والإنتاج في منشآتهم.

 

مدير المدينة الصناعية بحلب حازم عجان، ذكر أن عدد المنشآت المنتجة وصل إلى ٦٧٠ منشأة من الصناعات كافة، بينما بلغ عدد المقاسم المخصصة في المدينة الصناعية ٤٢٦٤ مقسماً فيما بلغ حجم الاستثمار التراكمي ٢٥٩ مليار ليرة سورية، منها ٢١ مليار ليرة خلال العام الحالي.

 

 

 

 


عدد القراءات: 608