شارك
|

تشكيل مجلس الأعمال السوري-الجزائري فرصة لإعادة إحياء العلاقات

تاريخ النشر : 2022-07-18

أصدر وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية د. سامر الخليل قراراً يقضي بتشكيل مجلس الأعمال السوري-الجزائري وتعيين عن الجانب السوري خالد الزبيدي رئيساً للمجلس ومصطفى كواية نائباً للرئيس، وذلك سعياً إلى تفعيل دور القطاع الخاص في تطوير التعاون الاقتصادي بين البلدين بكل مجالاته التجارية والصناعية والزراعية والسياحية.

 

وأكد مصطفى كواية أهمية تشكيل هذا المجلس، موضحاً أنه يتم التحضير للقاء قريب مع رجال الأعمال الجزائريين، لكن التوجه واضح لجهة عودة السلع السورية إلى الأسواق الجزائرية والسلع الجزائرية إلى الأسواق السورية، وخاصة أن الجزائر بلد واعد بالاستثمارات الاقتصادية، وسوف يتم العمل على تفعيل عمليات التبادل التجاري عبر المجلس وتشجيع الصادرات، ولاسيما أن سورية قادرة على المنافسة في منتجات كثيرة مثل الكيماويات والمواد البلاستيكية والمنسوجات والألبسة التي تعتبر من الأساسيات للسوق الجزائري والبياضات وغيرها إضافة إلى الصناعات الغذائية.

 

وأكد كواية أنه لدينا سوق قديم مع الجزائر ومن خلال هذا المجلس سوف نعمل لإعادته وإعادة إحياء العلاقات على جميع المستويات الاقتصادية وتسهيل عمليات عبور السلع بين البلدين، وخاصة أنه كانت هناك صعوبة في حركة تسيير البضائع إلى السوق الجزائرية التي تعتبر مهمة لسورية، وسوف يتم العمل على ذلك من خلال التسهيلات الجمركية وغيرها.

 

واعتبر كواية أن تشكيل مجلس الأعمال السوري-الجزائري سوف يسهم في دوران عجلة الاقتصاد مع الجزائر، ولاسيما أن علاقاتنا مع الجزائر لم تنقطع نهائياً خلال سنوات الحرب.


عدد القراءات: 223

اخر الأخبار