شارك
|

مباحثات سورية بيلاروسية لتوريد شاحنات وباصات ماز وتجميعها في سورية

تاريخ النشر : 2015-07-02

تركزت مناقشات ممثلي وزارات الصناعة والأشغال العامة والإدارة المحلية مع السفير البيلاروسي بدمشق اليكساندر بونوماريف وممثلي شركة ماز البيلاروسية حول إمكانية توريد الشاحنات إلى سورية وإقامة شركة مشتركة لتجميع هذه الشاحنات في سورية.

 

وأكد معاون وزير الصناعة الدكتور رشاد العسة أهمية الاستفادة من التطور التقني في صناعة السيارات والشاحنات البيلاروسية وإقامة شركة مشتركة لتجميع الباصات والشاحنات في سورية وسد احتياجاتها أو توريد جزء من هذه الآليات عن طريق خط ائتمان تم طرح اقامته خلال اجتماعات اللجنة السورية البيلاروسية للتعاون المشترك في نيسان الماضي.

 

من جهته أشار معاون وزير الاشغال العامة الدكتور معلا خضر إلى أن وزارة الأشغال العامة تحتاج إلى أكثر من 600 آلية لشركاتها من أجل متابعة أعمالها والتحضير لمشاريع إعادة الإعمار لافتا إلى الجودة التي تتمتع بها الصناعة البيلاروسية في هذا المجال.

 

بدوره أشار مدير الشركات والمؤسسات بوزارة الادارة المحلية المهندس كميل عساف إلى أن الوزارة تحتاج إلى المئات من باصات النقل لسد احتياجات شركات النقل الداخلي التابعة لها مبينا أن الوزارة تلقت عروضا من الشركات البيلاروسية ولكنها تحتاج إلى بعض المعلومات لتتم الإجابة على هذه العروض.

 

وبين مدير عام المؤسسة العامة للصناعات الهندسية الدكتور نضال فلوح وجود دراستي جدوى اقتصادية شاركت بهما شركة ماز لإقامة مصنعين للشاحنات والباصات مع المؤسسة الهندسية إلا أن "الأزمة حالت دون اتمام إقامة هذين المصنعين" مشيراً إلى ضرورة إعادة دراسة هذه المشاريع.

 

بدوره أكد السفير البيلاروسي بدمشق ضرورة تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين وقيام الجانب السوري بتوريد جزء من الآليات التي يحتاجها من شركة ماز على أن يتم بحث توريد باقي الاحتياجات عن طريق خط الائتمان الذي تتم دراسته من قبل حكومة بيلاروس مؤكداً أنه سينقل جميع الطروحات إلى الجهات المعنية في بلاده لتتم دراستها واتخاذ القرار المناسب.

 

من جهته لفت معاون المدير العام للشركة البيلاروسية فيتالي غورنتشاريك إلى استعداد شركته لتامين ما تحتاجه سورية من آليات وشاحنات لافتاً إلى أن عدداً من الخبراء سيصلون إلى سورية منتصف الشهر الحالي لمتابعة تنفيذ ما يتم الاتفاق عليه.

 

ويأتي الاجتماع في إطار متابعة تنفيذ البروتوكول الختامي الذي وقع خلال اجتماعات اللجنة السورية البيلاروسية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والتقني في العاصمة البيلاروسية مينسك في بداية شهر نيسان الماضي.


عدد القراءات: 5936

اخر الأخبار