شارك
|

أزهار الجليد... ظاهرة متميزة في القطب الشمالي

تاريخ النشر : 2023-11-27


فى فصل الشتاء يكون القطب الشمالي موطناً لظاهرة غير اعتيادية، ولكنها جميلة ونادرة : إنها أزهار الثلج .

 


زهور الثلج هي ظواهر طبيعية نادرة بقدر ما هي مشبعة بجمال أخاذ! توجد أحيانا بحجم زهرة التوليب، وتتشكل في البحار القطبية  في الأجواء الباردة والهادئة عندما تتلامس المياه السطحية المتجمدة حديثا  فجأة مع هواء شديد البرودة حيث تؤدي هذه الصدمة الحرارية إلى تكوين هياكل بلورية تشبه الزهور الرقيقة المصنوعة من الجليد وعندما تطفو هذه الإبداعات على سطح الماء وتتعرض لضوء الشمس أو القمر، فإنها تتألق، مما يخلق رؤية ساحرة.

 


إذا انخفضت درجة حرارة الهواء إلى أقل من -20 درجة مئوية، يمكن أن تظهر بتلاتها المدببة في غضون ساعات قليلة، على شكل حقول هائلة.

 


الزهور الجليدية جميلة جدا وقد تبدو للوهلة الأولى بلورات خالية من الحياة تماماً لكن هذا غير صحيح. فهي تمثل نظاماً بيئياً مصغّراً ومؤقتاً.وقد أوضح عالم المحيطات البيولوجي جيف بومان "يشتبه في أنها موطن للكائنات الحية الدقيقة البحرية".

 


ويظهر بحثه أن البكتيريا الموجودة على سطح المياه المالحة تنجذب إلى زهور الجليد. مما يعني ان كُل زهرة من هذه الزهور هي نظام بيئي مؤقّت يتبعثر مع ذوبان الصقيع !.

 


المصدر: www.rtbf.be

ترجمة: مي زيني

 


عدد القراءات: 1741