شارك
|

دراسة: قلة النوم في الثلاثينيات من العمر قد تسبب مشاكل في الذاكرة

تاريخ النشر : 2024-01-10


كشفت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يعانون من نوعية نوم سيئة في الثلاثينيات من العمر هم أكثر عرضة للمعاناة من مشاكل في الذاكرة في وقت لاحق من حياتهم.

 


فقد وجدت دراسة جديدة شملت أكثر من 500 شخص في منتصف الثلاثينيات إلى أواخر الأربعينيات من العمر أن أولئك الذين يعانون من نوم سيء كانوا أكثر عرضة لأداء سيء في اختبارات الذاكرة بعد عقد من الزمن.

 


وتم إعطاء المشاركين أجهزة تتبع المعصم لقياس مدى اضطراب نومهم على مدى ست ليالٍ وكان أولئك الذين حصلوا على راحة سيئة أكثر عرضة للضعف في تقييم مونتريال المعرفي وهو اختبار لمهارات التفكير يطلب من الناس أن يتذكروا بعض الكلمات.

 


وقد افترض الخبراء أن أولئك الذين يستيقظون بشكل متكرر في الليل لا يقومون بإزالة البروتينات الضارة في أدمغتهم أثناء النوم مما له تأثير طويل المدى على مهارات التفكير.

 


وقال الدكتور يو لينغ الذي قاد الدراسة في جامعة كاليفورنيا بسان فرانسيسكو: "تشير النتائج التي توصلنا إليها إلى أن نوعية النوم وليس كميته هي التي لها أهمية خاصة بالنسبة للصحة المعرفية في منتصف العمر".

 


وأضاف "إذا كان التوتر الناتج عن العمل يوقظ شخصا ما أو إذا كان يشخر كثيرا وربما يعاني من انقطاع التنفس أثناء النوم مما يجعله مضطربا فهذه أشياء قد يرغب في معالجتها وقد تكون مرتبطة بمهارات التفكير الأكثر فقرا في وقت لاحق من الحياة."

 


المصدر FEMALE FIRST

 

ترجمة: راما قادوس

 


عدد القراءات: 1154

اخر الأخبار