شارك
|

يزيد تلوث الهواء من خطر الوفاة بسرطان الثدي بنسبة 80%

تاريخ النشر : 2024-03-04

كشفت دراسة جديدة مثيرة للقلق أن تلوث الهواء يزيد من خطر الوفاة بسرطان الثدي بنسبة 80%.

 


إن العلاقة بين التلوث والمرض راسخة لكن البحث الجديد الذي سيتم نشره هذا الأسبوع يسلط الضوء على مدى خطورة العلاقة.

 


وقد وجدت مراجعة لـ 27 دراسة أن تلوث الهواء يزيد من خطر الوفاة بسرطان الثدي بنسبة مثيرة للقلق تصل إلى 80 في المائة وأنواع أخرى من المرض بنسبة 22 في المائة.

 


ويقول البروفيسور كفاح مقبل جراح الثدي الرائد الذي أجرى البحث إن النتائج تجعل تلوث الهواء عامل خطر مهم مثل التدخين والسمنة والكحول.

 


إن الجسيمات الدقيقة 2.5 (PM2.5)  وهي شظايا صغيرة من التلوث الناتج عن أبخرة العوادم ومواقد حرق الأخشاب والطهي  تثير قلق العلماء.

 


وقال البروفيسور مقبل لموقع Good Health: "في الوقت الذي نشهد فيه أعدادًا متزايدة من النساء المصابات بسرطان الثدي وخاصة الشابات يجب على الناس أن يدركوا أن تلوث الهواء هو عامل خطر رئيسي للمرض.

 


"إن التعرض طويل الأمد لتلوث PM2.5 لا يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي فحسب بل يبدو أيضًا مرتبطًا بمرض أكثر عدوانية وتشخيصًا سيئًا."


المصدر FEMALE FIRST

 

ترجمة: راما قادوس 

 


عدد القراءات: 917