شارك
|

يحد هذا النشاط من تراكم الدهون المرتبطة بالشيخوخة

تاريخ النشر : 2024-05-19

يتبدل حال الجسم مع التقدم في العمر، وذلك بسبب التغيرات التي تحدث على مستوى الخلايا والأعضاء.

 


شيخوخة الخلايا


كلما شاخت الخلايا، كلما تراجعت قدرتها على القيام بوظائفها.وفي النهاية، فإن الخلايا الهرمة يجب أن تموت، وذلك جزء طبيعي من وظيفة قيام الجسم بوظائفه.

 


لذلك يجب الحرص أولا على أن يكون النظام الغذائي سليما وصحيا. ويجب أخد قسط كاف من النوم وتفادي السهر. يجب عدم التعرض للسموم بكافة انواعها وممارسة الرياضة بأنتظام.

 

 

كيف نحافظ على هذه الخلايا


وجد باحثون هولنديون أن ممارسة النشاط البدني لمدة ساعة يوميا يمكن أن تبطئ الشيخوخة عن طريق الحد من تراكم نوع من الدهون الضارة. يفتح هذا الاكتشاف الباب أمام آفاق جديدة لزيادة متوسط العمر المتوقع وتحسين الصحة العامة.

 

تراكم الدهون والشيخوخة:


مع تقدمنا في العمر، تتراكم في أنسجتنا دهون تسمى الفوسفات. وترتبط هذه الدهون بالآثار الضارة للشيخوخة. قام باحثون من UMC Amsterdam وUMC+ Maastricht بتحليل الفئران والأنسجة البشرية قبل وبعد التمرين، ووجدوا أن النشاط البدني يمكن أن يعكس تراكم BMP.

 

النشاط البدني: سلاح ضد شيخوخة الدهون


وأظهرت الدراسة أن كبار السن الذين مارسوا نشاطًا بدنيًا منتظمًا لمدة ساعة يوميًا انخفض لديهم مستويات الفوسفات في أنسجتهم. وكان هذا الانخفاض في الدهون المرتبطة بالشيخوخة مصحوبًا بتحسن في الصحة العامة.

 

 


ما هي أنواع النشاط البدني المفيدة؟


  يوصي الباحثون بممارسة 150 دقيقة من النشاط البدني المعتدل أسبوعيًا، أو حوالي 20 إلى 25 دقيقة يوميًا.


قد يشمل ذلك:


مشي سريع
السباحة
الدراجة
الرقص
بستنة.
أهمية الانتظام بالتمارين الرياضية
للحصول على أفضل النتائج، من المهم ممارسة النشاط البدني بانتظام واحترام التوصيات الموصى بها.

 

 

نحو زيادة في متوسط العمر المتوقع؟


يمهد هذا الاكتشاف الطريق لأبحاث جديدة حول إمكانات النشاط البدني لإبطاء الشيخوخة وزيادة متوسط العمر المتوقع. ويأمل الباحثون أن يساعد هذا العمل في تطوير تدخلات جديدة لتعزيز حياة صحية وطويلة.

 

باختصار، أثبت النشاط البدني أنه أحد الأصول القيمة في مكافحة الدهون الناتجة عن الشيخوخة وتحسين الصحة العامة. من خلال ممارسة النشاط البدني المعتدل بانتظام، يمكنك المساعدة في إبطاء الشيخوخة والعيش حياة أطول وأكثر صحة.


المصدر : www.passeportsante.net

ترجمة مي زيني 


عدد القراءات: 942

اخر الأخبار