شارك
|

طلبة سورية في كوبا: العدوان على سورية أظهر وجه أميركا القبيح

تاريخ النشر : 2018-04-29

 

أدان طلبة سورية الدارسون في كوبا خلال مؤتمر الاتحاد الوطني لطلبة سورية فرع كوبا الذي عقد تحت شعار "طلبة سورية في الجامعات والمعاهد كما في الجبهات صامدون ومنتصرون" مجدداً العدوان الثلاثي على سورية، مؤكدين أن هذا العدوان أظهر وجه أميركا القبيح زعيمة للاستعمار الجديد في العالم، مجددين وقوفهم خلف جيشهم وشعبهم وقيادتهم في مواجهة ما يتعرض له الوطن من حرب إرهابية واستعدادهم للمساهمة في إعادة اعماره.

 

من جانبه شدد الدكتور ادريس ميا سفير سورية في كوبا في كلمة له خلال المؤتمر على أن سورية مصممة على الاستمرار في محاربة الارهاب حتى اجتثاثه وإعادة الأمن والأمان إلى كل ربوع الوطن، منوها ببطولات وتضحيات الجيش العربي السوري الذي يحارب الإرهاب نيابة عن العالم بأسره.

 

بدوره نوه عضو المكتب التنفيذي للاتحاد عماد العمر بالدور المهم الذي يقوم به الاتحاد الوطني لطلبة سورية في هذا الظرف الذي تمر به سورية، مؤكداً أن الاولوية هي لاقتلاع الإرهاب الذي يهدد ليس فقط سورية بل البشرية جمعاء.

 

وجرى خلال المؤتمر نقاش للتقريرين السياسي والنقابي المرفوعين من قيادة الفرع إضافة إلى الاستماع لمجمل القضايا الطلابية والمشاكل التي تعترض دراستهم.

 

وخلص المؤتمر إلى رفع عدد من المقترحات والتوصيات وتم تشكيل قيادة الفرع أصلاء واحتياطا من بين الزملاء المشاركين في مؤتمر الفرع.

 


عدد القراءات: 260