شارك
|

نجلاء… في عقدها التاسع جامعية تنتظر التخرج

تاريخ النشر : 2021-01-15

أطلقت نجلاء برغل ابنة الـ79 سنة العنان لحلمها الدفين بدخول الجامعة لكي يصبح واقعاً، كانت ترغب بدراسة قسم رياض الأطفال، لكن ظروفها منعتها فالتحقت بقسم المكتبات القسم الآخر الذي أحبته وتمنت دراسته، وها هي اليوم على أبواب التخرج".

 

بدأت تحقيق حلمها في تحصيل العلم، عندما كانت في الـ54 من العمر، وقتها حصلت على شهادة محو الأمية ومن ثم شهادة التعليم الأساسي بعمر 69

.

ورغم كل ما مرت به من ظروف قاسية لم تسمح نجلاء لأي شيء أن يحول بينها وبين تحقيق حلمها، سواء تعليقات بعض الأشخاص الذين تنمروا عليها، أو ظروفها المعيشية التي تجاوزتها بالعمل، إذ تقول: “رغم كل شي لم أنكسر ولم يأكل اليأس قلبي، ولم أمد يدي للناس حتى لأستدين المال، بل عملت ولا زلت في جني الليمون والزيتون وغيره من الأعمال التي تحفظ لي كرامتي وتساعدني على مصاريف الجامعة”.

 

لم يكن في بال نجلاء عندما دخلت الجامعة أن تحصل على فرصة عمل بعد التخرج لأنها تعرف أن ذلك ضرب من المستحيل فعمرها وصحتها لا يسمحان بذلك، وأوضحت سبب اختيارها قسم المكتبات، شارحة: “المكتبات، تعني العلم والثقافة كما تعني التاريخ… تعني عشقي الصغير وحلمي الكبير الذي أحققه بشغف الصبايا وعنفوان الشباب”.

 

وخلصت: “حلمي لا ينتهي بالتخرج من قسم المكتبات، فأنا أطمح لدراسة الماجستير بعد التخرج. سأتابع تعليمي حتى آخر يوم في عمري ما دام في الحلم بقية”.


عدد القراءات: 177

اخر الأخبار