شارك
|

انتهاء تصوير فيلم “تدمر” في روسيا

تاريخ النشر : 2020-11-08

ينتهي في  شهر تشرين الثاني الجاري بروسيا تصوير فيلم "تدمر" السينمائي من إخراج، أندريه كرافتشوك المعروف بتصويره لأفلام "إيطالي"، "فيكينغ"، اتحاد الإنقاذ" وغيرها.

 

 

وقد استغرقت عملية التصوير عامين. ويتوقع أن يعرض الفيلم  في دور السينما الروسية نهاية العام المقبل.

 

 

أعلن ذلك منتج الفيلم والمخرج الروسي المعروف أليكسي أوتشيتيل وقال:" إن الفيلم بصور في شبه جزيرة القرم وينتهي تصويره في تشرين الثاني الجاري وسيبقى لنا تصوير مشهد واحد فقط في بطرسبورغ، ثم تنتظرنا عملية روتينية طويلة، بما فيها المونتاج والغرافيك والموسيقى والصوت وما إلى ذلك. وأظن أن الفيلم سيعرض نهاية العام المقبل أو مطلع عام 2022".

 

 

وحسب المخرج ،أندريه كرافتشوك، فإن الفنانين المشاركين في تصوير الفيلم زاروا سورية وتدمر حيث تعاونوا مع الفنانين السوريين الذين صوروا بعض مناظر الطبيعة التي ستدخل الفيلم كذلك. وقال إنه أراد تصوير الفيلم أولا في تدمر، ثم غير قراره بعد زيارة سورية وقرر تصويره في شبه جزيرة القرم حيث أنشئت ديكورات تحاكي تدمر السورية والقرى المحيطة بها.

 

 

فيما أشار منتج الفيلم إلى أن "تدمر" ليس فيلما سياسيا بل فيلما دراميا إنسانيا يروي قصة مهندسيْن عسكرييْن روسييْن أحدهما جندي شاب وثانيهما جندي تنتهي خدمته في الجيش. ويقوم سيناريو الفيلم على قصة إزالة حقول الألغام في تدمر قبل وصول أوركسترا المايسترو فاليري غيرغييف إلى هناك من بطرسبورغ.

 


عدد القراءات: 130