شارك
|

أبناء الياسمين.. عرض مسرحي على مسرح الثامن من آذار بدمشق

تاريخ النشر : 2015-10-27

أقامت مديرية ثقافة ريف دمشق مساء أمس بمناسبة أعياد تشرين عرضاً مسرحياً بعنوان "أبناء الياسمين" من تأليف وإخراج مؤيد أحمد وذلك على مسرح صالة الثامن من آذار بدمشق.

 

وتحدث العمل على مدى ساعة وعشرين دقيقة عما حل في سورية خلال السنوات الخمس الماضية وكيف كانت بلد الأمن والأمان والحضارة والأبجدية الأولى وما حل بها على أيدي التنظيمات الإرهابية التي عاثت فساداً ودماراً وتخريباً فيها.


وتطرق مخرج العمل بطريقة غير مباشرة إلى الآثار السلبية التي حلت على الشعب السوري نتيجة الأزمة وانعكاساتها على كل مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية منبهاً في نهاية العرض إلى ضرورة التكاتف والتوحد لمصلحة سورية وشعبها.


واستطاع الممثلون عبر تجسيدهم لعدة شخصيات متنوعة منها اللص والعجوز والشاعر وجامع الجثث من إيصال المراد من أدوارهم بطريقة فنية لامسها الجمهور بأسلوب بسيط وواقعي .


وقال مخرج العمل مؤيد أحمد لسانا إن "الهدف من هذا العمل هو دعوة الشعب السوري إلى التكاتف والتوحد والعمل جميعاً من أجل إعمار بلدنا وإعادته إلى ما كان عليه قبل الأزمة وأن نعي جميعاً أن ما تعرضنا له خلال هذه السنوات كان بهدف تدمير بلدنا وحضارتنا وتراثنا" .


ويشارك في العمل الذي يستمر لغاية الثامن والعشرين من الشهر الجاري مجموعة من الممثلين منهم سمير اللوجي وأنور النصار وإميل حنا وديالا العلي ولين حديد وياسين البخاري والمخرج المساعد أنور نصار والإضاءة لبدر قطيش وتصميم الديكور لفايز مثلج وعدنان كرم والمعالجة الدرامية لايميل حنا ومدير الفرقة أيمن القاضي.
 


عدد القراءات: 2716