شارك
|

تعليم المرأة يصنع السلام.. فعالية ثقافية ضمن حملة 16 يوماً لإنهاء العنف ضد المرأة في دار الأوبرا

تاريخ النشر : 2015-12-03

أقام مركز الإغاثة والتنمية في مطرانية السريان الكاثوليك بالتعاون مع وزارة الإعلام مساء أمس في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق فعالية تعليم المرأة يصنع السلام من ضمن برنامج فعاليات حملة 16 يوم لإنهاء العنف ضد المرأة التي يقيمها صندوق الأمم المتحدة للسكان في سورية.


وتضمنت الفعالية معرضاً فنياً احتوى على نحو خمسة وثلاثين عملاً تنوعت من حيث التقنيات الفنية بين التصوير الزيتي والفوتوغرافي والنحت حيث عبرت الأعمال عن مواضيع مختلفة تتعلق بالمرأة والعنف ضدها بأساليب فنية تراوحت بين الواقعي والرمزي والتعبيري والتجريدي وبمستويات متفاوتة عبرت عن أفكار المشاركين في المعرض والذين ينتمون لشرائح متنوعة من الهواة والطلاب والخريجين الأكاديميين.


وأقامت فرقة "نبض" الشبابية أمسية غنائية ضمن الفعالية حيث قدمت برنامجاً منوعاً تضمن وصلة مدلي أداها الكورال من أغاني فيروز منها “غالي الدهب غالي” و “سمرا يا أم عيون وساع” و “ليالي الشمال الحزينة” وأغنية “يا بيروت” أداها شابة وشاب من الفرقة وغيرها من الأغاني المنوعة.


وسيقوم برنامج الأمم المتحدة للسكان بالتعاون مع وزارة الاعلام وسبعة شركاء محليين بتنفيذ ما يقارب الـ180فعالية ضمن برامج التوعية الاجتماعية في مدن وقرى كل من محافظات دمشق وحلب وحمص وحماة واللاذقية وطرطوس وذلك طريق أنشطة متنوعة كالمسرح التفاعلي والعروض الموسيقية والافلام خلال فترة الحملة.


وستمنح الحملة النساء والشابات فرصة الانخراط بنشاطات ثقافية ورياضية تجذب الانتباه إلى أهمية الصحة الانجابية والحاجة إلى تقليص المستوى المرتفع من العنف القائم على النوع الاجتماعي إضافة الى ورشات توعية خاصة ستتم بحضور فعاليات وممثلين عن وسائل الاعلام.


وستسلط الحملة الضوء على الآثار الايجابية لإتاحة الفرص التعليمية للنساء في سورية عن طريق توفير آفاق أوسع فيما يخص بقاءهن وحمايتهن وتطورهن حيث بدأت الحملة في 25 تشرين الثاني الماضي الذي صادف اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة وتنتهي في العاشر من الشهر الجاري الذي يصادف اليوم العالمي لحقوق الانسان.


عدد القراءات: 2899

اخر الأخبار