شارك
|

من معرض القاهرة للكتاب: مصرون على المشاركة لإيصال صوت سورية إلى العالم

تاريخ النشر : 2019-02-04

أكد عدد من المشاركين السوريين في معرض القاهرة للكتاب أنه رغم الحرب والمؤامرة التي تتعرض لها سورية منذ سنوات وتأثيراتها على جميع المجالات إلا أن دور النشر السورية مصرة على الاستمرار بالمشاركة في جميع الفعاليات العربية والدولية لإيصال صوت سورية إلى العالم.

 

وانطلقت فعاليات الدورة الـ 49 من معرض القاهرة الدولي للكتاب في الـ 27 من كانون الثاني الماضي وتستمر حتى العاشر من الشهر الحالي وتشارك فيها 35 دولة و950 دارا للنشر.

 

غسان ربيع من دار ربيع للنشر قال : إن “الحرب القذرة التي تتعرض لها سورية أثرت على الإمكانيات المادية والتوزيع لدور النشر لكن ورغم ذلك قاومت العديد من الدور الظروف الصعبة وحافظت على وجودها ودورها” مشيرا إلى أن هذه الروح مستمدة من مقاومة الشعب السوري الصلبة التي تواجه كل الصعوبات.

 

من جانبه قال هيثم الغزالي من دار نينوى للدراسات: إن دور النشر السورية مصرة على ايصال رسالتها ونشر الوعي عبر الكتاب والمعرفة رغم الضغوط والأزمة التي تتعرض لها سورية وما زالت صامدة في مواجهتها معتبرا أن معرض القاهرة للكتاب يمثل منصة ثقافية كبرى تصر دور النشر السورية على الوجود فيها واثرائها.

 

بدوره أكد بهاء الدين محمد من دار تموز للنشر أن “غلاء وعدم توفر مستلزمات الطباعة يمثلان أحد أهم المعوقات التي تواجه دور النشر في سورية في ظل الحرب التي تشن على سورية ولكن رغم ذلك فنحن مستمرون في عملنا ونشر الكتاب السوري في المنطقة والعالم”.

 

واعتبر اشرف العقبي من دار ارسلان للنشر أن المشاركة في معرض القاهرة الدولي للكتاب تحقق الوصول نحو الدول العربية والعالم موضحا أن الهدف الأساسي هو نشر الثقافة والمعرفة الحقيقية بين القراء والمتابعين.

 

 

 


عدد القراءات: 1095