شارك
|

عباس النوري يتحدث عن المنزل الذي ولد به .. فماذا قال؟

تاريخ النشر : 2019-07-18

زار  النجم عباس النوري منزل عائلته، الذي ولد فيه، والتقط الصور برفقة زوجته الكاتبة عنود الخالد، فيما روى لجمهوره بعض ذكرياته في منزل ذويه، الذي تربى وعاش فيه، بالإضافة لحديثه عن الحي الذي يقع فيه منزلهم؛ وهو حي “القيمرية” في دمشق القديمة.

 

وأوضح النوري أنه تواجد في هذا المكان قبل ستين عاماً، وقال في تعليقه على الصور: “قبل ٦ عقود كنت هون.. ولدت بهالبيت يلي كان سكانه بحدود الخمسين من الأقرباء وأقرباء الأقرباء، ومدري مين كمان كل هالعدد جمعوا الفقر ببيت واحد.. ما أحلاه!!”.

 

وكشف النوري أنه كان طفلاً شقياً، وأضاف: “أبي كان كومسيير (جابي) عالترين الدمشقي.. الله يرحمه ويرحم أمي قديش قالتلي إني كنت عذبها بهالبيت…القيمرية وقفتني قدام عمري كله.. بالنسبة إلي (القيمرية عاصمة الشام) وشرف كبير إني من مواليدها”.

 

ونوّه النوري إلى أنه كان يحضر الخبز لعائلته من فرن الحي، وقال: “وعلى بعد كم خطوة، كان أبي يبعثني لجيب ثلاثة كيلو خبز (بليرة وفرنك) من فرن الجاويش.. راح كل شي.. بس ضلت الحيطان تحكي ويا لطيف شو مخبية حيطان القيمرية.. ويا لطيف إذا بدي أتذكر قديش رح لاقي حكي.. وحكي صعب.. صعب وطويل وما بيخلص.. يا لطيييييف حاولوا تروحوا للقيمرية وتسألوها”.

 

 

عدد القراءات: 916