شارك
|

«سورية دونباس» قصة شعبين تعرضا لمحن قاسية حملتها عاصفة من ..

تاريخ النشر : 2019-09-19

 

أقامت إدارة السياسة القومية والعلاقات الإقليمية في بلدية العاصمة الروسية موسكو معرضاً للصور الفوتوغرافية الوثائقية بعنوان "سورية دونباس" ضمن إطار المشروع الدولي "الإرهاب.. تهديد للحضارة البشرية" .

 

وقال رئيس إدارة السياسة القومية والعلاقات الإقليمية في بلدية موسكو فيتالي سوتشكوف في كلمة الافتتاح: “المعرض يحكي قصة الشعب السوري وشعب دونباس اللذين تعرضا لمحن قاسية حملتها عاصفة من الأحقاد اللا إنسانية إليهما إذ أن شعبي البلدين كانا ضحية لفكر غيبي أسود يكفر الآخر في مكان ويقصي الآخر في مكان ثان لذا جاء هذا المعرض ليكشف للزوار حقيقة ما جرى ويجري في سورية ودونباس منذ 2011 و 2014 والى يومنا الحاضر”.

                                                

كما تضمن المعرض الذي نظم بالإشتراك مع الإدارة الرئاسية في “جمهورية دونيتسك الشعبية” والإدارة الرئاسية في “جمهورية لوغانسك الشعبية” ومؤسسة “روسسار” لوحات فنية لرسامين وأطفال روس وصورا فوتوغرافية قدمتها وكالة سانا توثق حجم الدمار والخراب الذي ألحقته التنظيمات الإرهابية بالمشافي والمدارس والبنية التحتية الاقتصادية في سورية كما تصور الدمار والضحايا والمعاناة جراء الحرب في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين.

بدورها قالت نائب وزير الخارجية في جمهورية لوغانسك الشعبية آنا سوروكا إن الحقيقة التي يرويها هذا المعرض رصدتها كاميرات صحفية وعيون أطفال بريئة لتنقل للأجيال القادمة البعد الظلامي للأفكار اللا إنسانية في إلغاء الآخر مضيفة أن هذا المعرض يؤكد في الوقت ذاته حقيقة أخرى تتجلى في قوة التصاق الإنسان بوطنه وأرضه وفي استعداده لبذل الغالي والنفيس في سبيل حمايتهما.

 

 

شارك في فعالية افتتاح المعرض ممثلون عن السفارة السورية في موسكو وحضره حشد كبير من المواطنين الروس وشخصيات رسمية واجتماعية.

 


عدد القراءات: 893