شارك
|

اعلان انفصال المعارضة عن "النصرة" في أستانة 6

تاريخ النشر : 2017-09-18

أعلن مسؤولو الدول الضامنة الثلاثة  في الجولة السادسة من محادثات أستانة عن أنه تم الاتفاق حول إنشاء منطقة لتخفيف التصعيد في إدلب والنجاح بعزل المعارضة عن الفصائل الإرهابية.

 

وأشارت بعض المصادر إلى أن الاتفاق القاضي بالتفاهم على وقف إطلاق النار بين الحكومة السورية والمعارضة تضمن نشر قوات مراقبة روسية وإيرانية وتركية، تتولى مسؤولية المراقبة والأمن وإدارة تنفيذ باقي تفاصيل الاتفاق.

 

ولفتت المصادر إلى الخطوط العريضة التي تم إقرارها والتي تتضمن إنشاء مناطق «تخفيف التصعيد» المقرّة في المنطقة الجنوبية وغوطة دمشق الشرقية وريف حمص الشمالي وإدلب، مؤكدةً أنه إجراء مؤقت يستمر لستة أشهر قابلة للتمديد على أساس الإجماع بين الدول الضامنة، مشددةً على أن إنشاء هذه المناطق لا يؤثر على سيادة واستقلال ووحدة الأراضي السورية.

 

ونص الاتفاق على إنشاء مركز تنسيق ثلاثي مشترك (روسي ــ إيراني ــ تركي)، مهمته متابعة نشاط قوات المراقبة، التي يفترض أن تنتشر على أساس خرائط تم الاتفاق عليها في الثامن من الشهر الجاري في أنقرة، تبعاً لما أوردته المصادر.

 

وأضافت بعض المصادر إلى محاربة تنظيم "داعش" و "جبهة النصرة" وكل الفصائل التابعة لهم خارج وداخل "مناطق تخفيف التصعيد".

 

وأشارت المعلومات إلى ضرورة اتخاذ إجراءات لبناء الثقة، ومن بينها إطلاق سراح المحتجزين وتحديد مصير المفقودين، بما يسمح بتهيئة الظروف لنجاح وقف إطلاق النار والوصول إلى العملية السياسية، مؤكدةً نجاح المشاركين في التوافق على الوثائق المقدمة ضمن المحادثات، باستثناء قضية المختطفين والمحتجزين، التي بقيت موضع خلاف.

 

 


عدد القراءات: 3275

اخر الأخبار