شارك
|

النخوة العربية: الربيع العربي الحقيقي سيزهر من دمشق

تاريخ النشر : 2017-12-06

 

واصل مناضلو النخوة العربية اعتصامهم أمام مبنى وزارة الشؤون الخارجية التونسية لإعادة العلاقات بين تونس وسورية، رافعين شعارهم " كل أسبوع في الوزارة حتى تفتح السفارة".

 

فمع توقيت خروج موظفي وزارة الخارجية لاستراحة الغداء، انطلقت هتافات النخوة العربية مطالبة الخارجية التونسية بإعادة العلاقات مع سورية ككل يوم اربعاء، مشددين على عودة العلاقات ايماناً منهم بمركزية المعركة التي يخوضها الجيش السوري بالنيابة عن الجميع.

 

وايماناً منهم بأن ربيع العرب الحقيقي سينطلق من دمشق ليزهر في ربوع الوطن العربي الكبير "اذا ما تم تفعيل دعوة الرئيس القومي العربي بشار الأسد التي وردت في كلماته الصادقة والعميقة التي ألقاها أمام ممثلي الأحزاب العربية في دمشق".

 

وأكد المعتصمون "سيضل اعتصام النخوة العربية قائماً حتى تتراجع الحكومة التونسية عن القرار القاضي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع الجمهورية العربية السورية وحتى يعود علم الوحدة ليرفرف عالياً في سماء تونس.


عدد القراءات: 123

اخر الأخبار