شارك
|

عون: الاستقرار يتيح العودة الآمنة للمهجرين وعلى الجميع تسهيل العملية

تاريخ النشر : 2018-08-08

 

أكد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون خلال لقائه أمس وزيرة الدفاع الإيطالية اليزابيتا ترنتا إلى أن عودة الاستقرار إلى القسم الأكبر من المناطق السورية تتيح العودة الآمنة للمهجرين السوريين إلى مناطقهم داعياً مختلف الدول إلى تسهيل ذلك.

 

بدوره أكد المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم أن عودة المهجرين السوريين بشكل طوعي إلى وطنهم لا يمكن أن تتم دون التنسيق مع سورية والمنظمات الدولية الموجودة في لبنان.

 

وأوضح ابراهيم أن عمليات إعادة المهجرين السوريين الراغبين بالعودة طوعاً إلى وطنهم جارية وبشكل شبه يومي، مشيراً إلى أن عملية عودة أي أجنبي مقيم في لبنان إلى أي بلد في العالم وليس إلى سورية فحسب تتم عبر الأمن العام اللبناني.

 

ولفت ابراهيم إلى أن “الصلاحيات الموجودة لدى مديرية الأمن العام اللبناني وما نص عليه القانون يجعلها الممر الإجباري” لإتمام عمليات عودة المهجرين إلى بلدهم.

 

وكان مئات المهجرين السوريين عادوا خلال الفترة القريبة الماضية من لبنان عبر معبر الزمراني إلى منطقة القلمون بريف دمشق وكذلك من معبر جديدة يابوس إلى بلدة معضمية الشام وذلك في إطار جهود الحكومة السورية الرامية إلى إعادة الحياة الطبيعية إلى المناطق التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.

 

 

 


عدد القراءات: 418

اخر الأخبار