شارك
|

ألمانيا تحتل المرتبة 9 كأكثر الدول استيراداً للمواد السورية

تاريخ النشر : 2019-06-26
 ‏لم تمنع الحرب والحصار الاقتصادي من نفاذ السلع السورية إلى السوق الالمانية، وخاصة في ظل وجود عدد لا بأس به من السوريين في هذا البلد الأوربي، حيث ذكر فريق موسوعة “المصدر السوري” التخصصي، الذي يتولى إعداد دراسات علمية تفيد المصدرين وكل راغب بالاطلاع على واقع الصادرات السورية، أن ألمانيا جاءت في المرتبة التاسعة كأكثر الدول استيراداً بالوزن الصافي للواردات بحجم بلغ أكثر من 7 آلاف طن أي ما نسبته 1.15% إلى إجمالي الأوزان المُصدَّرة، وأتت أيضاً بالمرتبة التاسعة كأكثر دولة مستورد من حيث القيمة الإجمالية فاستوردت بحوالي 14 مليون دولار وهو ما كانت نسبته 3.45% إلى إجمالي قيم الصادرات.
 
وقد احتل اللوز المرتبة الأولى كأكثر المواد استيراداً من قبل ألمانيا بقيمة إجمالية بلغت تجاوزت 7 مليون دولار أي ما نسبته 50.9% من إجمالي القيمة للصادرات إلى ألمانيا، كما شكّلت نسبة 51% من إجمالي القيمة لمادة اللوزالمُصدَّرة خلال العام 2018.
 
وجاء الكمون في المرتبة الثانية كأكثر المواد تصديراً بقيمة اجمالية بلغت نحو 898 ألف دولار أي ما نسبته 6.37% من إجمالي القيمة للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، كما شكّلت نسبة استيراد ألمانيا من المادة 3.4% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من المادة خلال العام، واحتل الكمون المرتبة الثالثة بوزن صافي بلغ نحو 597 طن أي ما نسبته 8.32% من إجمالي الوزن للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا. ونالت الألبسة المرتبة الثالثة كأكثر المواد تصديراً إلى ألمانيا بقيمة إجمالية بلغت نحو 884 ألف دولار أي ما نسبته 6.27% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من المواد إلى ألمانيا، كما شكلت نسبة استيراد ألمانيا من الألبسة 3.45% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من الألبسة خلال العام 2018. وكانت المرتبة الرابعة لليانسون كأكثر المواد تصديراً لألمانيا من حيث القيمة الإجمالية التي بلغت نحو 637 ألف دولار أي ما نسبته 4.5% من إجمالي القيمة للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، وشكّلت صادرات اليانسون إلى ألمانيا نسبة استيراد 4.8% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من هذه المادة خلال العام. احتلت الحلويات السورية المرتبة الخامسة كأكثر المواد تصديراً بقيمة إجمالية بلغت نحو 470 ألف دولار أي ما نسبته 3% من إجمالي القيمة للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، كما شكل نسبة 0.77% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من المادة خلال العام. وجاء زيت الزيتون في المرتبة السادسة من حيث القيمة الإجمالية التي بلغت نحو 276 ألف دولار أي ما نسبته 1.95% من إجمالي القيمة للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، كما شكل نسبة 0.5% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من المادة خلال العام.
احتلت حبة البركة المرتبة السابعة كأكثر المواد تصديراً إلى ألمانيا بقيمة إجمالية بلغت نحو 256 ألف دولار أي ما نسبته 1.8% من إجمالي القيمة المُصدَّرة إلى ألمانيا، كما استوردت ألمانيا ما نسبته 1.5% من إجمالي القيمة من صادرات هذه المادة خلال العام.
وجاءت نوى البذور في المرتبة الثامنة كأكثر المواد تصديراً بقيمة إجمالية بلغت 222 ألف دولار أي ما نسبته 1.57% من إجمالي القيمة من المواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، واستوردت ألمانيا ما نسبته 91% من إجمالي القيمة للمادة المُصدَّرة خلال العام. وظفر المخلل في المرتبة التاسعة كأكثر المواد تصديراً بقيمة إجمالية بلغت نحو 173 ألف دولار أي ما نسبته 1.22% من إجمالي القيمة المُصدَّرة من المواد إلى ألمانيا، كما شكلت نسبة 10.4% من إجمالي القيمة للمادة المُصدَّرة خلال العام.
واحتلت المتة المرتبة العاشرة كأكثر المواد تصديراً بقيمة إجمالية بلغت 166 ألف دولار أي ما نسبته 1.17% من إجمالي القيمة للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا، كما شكلت ما نسبته 6.5% من إجمالي قيمة المواد المُصدَّرة من المادة خلال العام. جاء البسكويت في المرتبة الأولى كأكثر المواد تصديراً بالوزن الصافي فبلغ نحو 1200 طن أي ما نسبته 16.58% من إجمالي الوزن المُصدَّر إلى ألمانيا، كما شكلت ما نسبته 33.4% من إجمالي الوزن المُصدَّر من المادة خلال العام. ونال البزر الأسود المرتبة السادسة كأكثر المواد تصديراً بالوزن الصافي فبلغ نحو 314 طن أي ما نسبته 4.38% من إجمالي الوزن المُصدَّر إلى ألمانيا، وشكلت ما نسبته 51.8% من إجمالي الوزن المُصدَّر من المادة خلال العام. وحصد الزيتون المرتبة الثامنة كأكثر المواد تصديراً بالوزن الصافي فبلغ نحو 168 طن أي ما نسبته 2.34% من إجمالي الوزن للمواد المُصدَّرة إلى ألمانيا.
 
واحتلت المياه الغازية المرتبة التاسعة كأكثر المواد تصديراً بالوزن الصافي فبلغ نحو 145 طن أي ما نسبته 2.03% من إجمالي الوزن المُصدَّر إلى ألمانيا، كما شكّلت ما نسبته 38.69% من إجمالي الوزن المُصدَّر من المادة خلال العام.

سينسيريا


عدد القراءات: 905

اخر الأخبار