شارك
|

شلالات وادي القلع الساحرة .. الأروع في جبال الساحل السوري

تاريخ النشر : 2015-08-20

وادي القلع، قرية جبلية سورية جميلة، تتبع لمدينة جبلة في محافظة اللاذقية، تتميز بينابيعها الباردة وشلالها الرائع وجبالها الحرشية وقلعتها الأثرية (قلعة المينقة) وغاباتها، تتبع إدارياً ناحية الدالية، وتبعد عن جبلة حوالي 26 كم وترتفع حوالي 700 م عن سطح البحر، والقرية متصلة بقرية المشتية ومتداخلة معها.

 

وادي القلع، قرية سياحية بامتياز، طبيعة ساحرة، ومناخ جميل، وهناك العديد من الاستراحات والمطاعم ذات الإطلالات الرائعة خاصة في منطقة الشلال.. تزورها مجموعات سياحية باستمرار ويمكن رؤية البحر من القلعة والمناطق المرتفعة التي تكسوها أحراش جميلة الغابات السورية وتتخذ فيها الصخور أشكالاً رائعة الجمال.

 

شلالات وادي القلع تنبع من على رأس كهف حجري وتعبر وديان عميقة وكثيفة بالأشجار الذي يبلغ طول الواحدة منها 16 متراً وما فوق. تعتبر هذه الشلالات أشهر من نار على علم بالنسبة لسكان قرى جبلة التي تتبع نفس خط قرية وادي القلع والذي سميت شلالاتها باسمها ويعتبر الوصول إليها مغامرة بحد ذاته.

 

تنبع هذه الشلالات من عدة ينابيع مثل نبع العسل وظهر الشقيف حيث تجري مياه تلك الينابيع حتى تلتقي على ظهر الكهف الذي منه تنهمر المياه إلى الوادي مشكلة بذلك شلالات وادي القلع.

 

جمال طبيعة يبهر الأعين ويسحرها، وشلالها وينابيعها الطبيعية الباردة التي تنساب بين الصخور تشعرك بالراحة وتأخذك إلى عالم خاص، من هذه الينابيع نبع أستير وونبع العين البعيدة وغيرها.

 

وعلى الرغم من قلة وجودها إلا أنها حيث تتواجد ترسم جمالاً طبيعياً فريداً، فالشلالات في سورية قليلة قياساً بغيرها من الموارد الطبيعية المائية، ومع ذلك فإن شلالات وادي القلع تشكل لوحة مائية جميلة جداً.


عدد القراءات: 25949

اخر الأخبار