شارك
|

الـمـرانـة ومناخها المميز صيفاً وشتاءً

تاريخ النشر : 2022-08-21

تبعد قرية المرانة عن مركز مدينة حمص نحو 40 كيلومتراً وتتميز بأشجارها المثمرة وخصوصاً التفاحيات والخوخ والكرمة.

 


وتشكل القرية ريف حمص الغربي من خلال جمال طبيعتها وموقعها المميز وتشابك أشجارها الكثيفة ووقوعها على سفح جبل الحلو مقصدا للسياح والمغتربين من أجل التمتع بهذه اللوحة الفنية النادرة.

 


تتألق بمناخها المعتدل صيفاً والبارد شتاءً والذي يعد مناخاً سياحياً بامتياز يجذب إليها السياح صيفاً من أجل التمتع بهوائها العليل وشتاءً لقضاء أوقات مميزة مع الثلوج التي تغطيها أغلب أيام الفصل البارد كما أن مناخها هذا يعد مناسباً لزراعة التفاح الذي تشتهر به القرية ويعمل به معظم سكانها حيث يعد مورد رزق كبير يعتمدون عليه.

 


يمر بمنتصف القرية طريق شين مشتى الحلو ما يزيد من حركة القرية وزيارة السياح والتعريف بها كما يحيط بالقرية ويتبع لها قرى حاصور وعين الفوار وحدية وبحور وبتيسة الجرد.

 


عدد القراءات: 2598

اخر الأخبار