شارك
|

غابة النبي متى قطعة من الجنة تزين جبالنا الساحلية

تاريخ النشر : 2023-05-23

أهم المحميات الطبيعية في سورية، تقع على كتف الجبال الساحلية في ناحية دوير رسلان، تتبع منطقة الدريكيش وتبعد عن المنطقة نحو 20 كم وعن محافظة طرطوس نحو 53 كم.

 

 

يبلغ ارتفاع الموقع نحو 1100 م عن سطح البحر وتقدر مساحة الموقع بنحو 650 هكتارا محرج منها 450 تحريجاً اصطناعياً منذ عام 1976 بعدد من الأنواع الحراجية منها 200 هكتار من الكستناء.

 

 

تتميز بمناخ رائع معتدل صيفاً وبارد شتاءً ويبلغ معدل الأمطار السنوية فيها نحو 1800 مم، وتتميز تربة المحمية بأنها متجانسة بازلتية رسوبية خالية من الكلس.

 

 

تتمتع الغابة بإطلالة خلابة رائعة، وتذخر أرضها بينابيع مياه عذبة، وتشكل بتنوعها البيئي والحيوي وطبيعتها الساحرة صورة فنية متكاملة.

 

 

الأنواع النباتية في غابة النبي متى


تتميز غابة النبي متى بوجود أشجار الصنوبر والكستناء والكثير من الأشجار الطبيعية. وهي موقع تحريج اصطناعي متميز، تم تشجيره بالأنواع التالية:
الصنوبريات بأنواعها ( البروتي، الثمري، الكناري، الأسود، الحلبي)


أشجار الروبينيا الشوكية (السنط العربي الكاذب)


أشجار الأرز اللبناني


أشجار السرو العمودي والأفقي


أشجار الشوح


أما الأشجار الطبيعية الموجودة

السنديانيات (عادي-  بلوطي- عذري)


الزعرور


البلان الشوكي


الصفصاف


العليق (الديس)


السرخس


العديد من الأعشاب الحولية والمعمرة

 

 

وتتميز الغابة بوجود الكثير من الأصناف الحيوانية البرية كالخنازير والضباع والذئاب وابن آوى والقنفذ والسنجاب وغيرها بالإضافة إلى وجود عدد من الطيور الجميلة كالحجل و الشحرور والهدهد والباشق والنسر والحسون وأبو الحن والقبرة المتوجة وغيرها.

 

 

و تعتبر المحمية مقصداً دينياً وسياحياً طيلة فصول السنة، و يقصدها المئات يومياً للاستمتاع بطبيعة المنطقة الجبلية، والجلوس تحت أشجارها العالية واستنشاق الهواء النظيف المنعش والاستمتاع  بهذا الجمال الأخضرالأخاذ.

 

 

رزان محمد

 

 


عدد القراءات: 3138

اخر الأخبار