شارك
|

ناسا تلتقط صور لكتلة سوداء هائلة تتمدد في الفضاء

تاريخ النشر : 2020-11-24
يعتقد خبراء الثقوب السوداء في ناسا أن تلسكوب هابل الفضائي قد التقط أخيراً لقطة لهيكل فائق الكتلة يقبع وسط مجرة بعيدة.
 
لطالما ساد الاعتقاد أن الثقوب السوداء من أكثر الكيانات تطرفاً و جشعاً في الكون، إذ أنها تمتص بشراهة كل ما يقترب منها. وتتمتع تلك الثقوب بجاذبية قوية جداً إلى لا يستطيع أن يفلت من قبضتها حتى الضوء، ما يجعل من ملاحظتها أمراً صعباً . 
 
والآن يعتقد علماء الفضاء أنهم التقطوا الحلقة الغبارية لثقب أسود كانوا قد اقتفوا اثره من الظلال التي القاها، حيث تظهر صور التقطتها تلسكوبات وكالة ناسا أشعة سوداء لماعة تلوح وتختفي، كما تظهر ظلالاً سوداء تنبعث من مجرة (آي سي 5063) المجاورة.
 
باتت العديد من النظريات المعقولة التي تعرض الضوء المثير للفضول هي الأن قيد الدراسة، ولكن الدراسة الأكثر إثارة هي تلك التي تشير إلى أن حلقة على شكل أنبوب داخلي على شكل حلقة من مادة غبارية , تعرف أيضا باسم "الدارة"  تحيط بالثقب الأسود وتلقي بظلالها على الفضاء . 
 
و يعتقد البرفسور الذي قاد الدراسة , بيتر مكسيم مركز هارفرد سميثسونيان للفيزياء الفلكية, أن قرص الغبار حول الثقب الأسود لا يحجب كل الضوء .و بدلاً من هذا , تسمح الفجوات الموجودة في الدارة بالتسلل إلى الداخل،  مما ينتج عنه أشعة رائعة الشكل على شكل مخروطي تنتشر على نطاق واسع , ممتدةً على الأقل 36الف سنة ضوئية, و عندما يضرب بعض الضوء بقعاً كثيفة في الحلقة يشكل هذا الظل الذي يشبه الأصبع في الكون .
 
 
ترجمة: هبة علي

عدد القراءات: 1034