شارك
|

العلماء يكتشفون المزيد حول الشمس

تاريخ النشر : 2020-11-26
 
 
 اكتشف العلماء نيوترينوات تشكلت خلال عملية غامضة جداً كبير في الشمس، ووصف هذا الاكتشاف بأنه فتح علمي كبير.
 
يمكن أن يساعد هذا الاكتشاف في تكوين صورة عن هيكل الشمس والعناصر داخل صميمها. لكنه قد يسمح لنا أيضاً بفهم الظواهر الأخرى في جميع أنحاء الكون بشكل أفضل، مثل ظواهر المستعرات العظمى أو الدواخل من النجوم البعيدة .
 
وكتب غابرييل دي أوريبي جان من جامعة كاليفورنيا في بيركلي، في مقال مصاحب لنشر المجلة الشمسية: "يمكن لقياس هذه النيوترينوات أن يحل الشكوك حول تكوين لب الشمس وتقديم رؤى قاطعة في تكوين النجوم الكبيرة".
 
تتألق النجوم بفعل الاندماج النووي للهيدروجين في الهيليوم. ويمكن أن يحدث ذلك بطريقتين: ما يسمى بسلسلة بروتون-بروتون أو سلسلة pp ، والتي تتضمن الهيدروجين والهيليوم فقط، أو عبر دورة الكربون-النيتروجين- الأكسجين حيث يتم فيها تحفيز الاندماج بواسطة الكربون والنيتروجين والأكسجين.
 
في شمسنا ، ونجوم أخرى من نفس الحجم ، تمثل سلسلة pp حوالي 99٪ من الطاقة. درس الباحثون ذلك على نطاق واسع منذ أوائل السبعينيات ، وقد ساعدت التجربة الأخيرة في الإسهام للتوصل إلى فهم شامل للعمليات التي تحكم تلك السلسلة.
لكن دورة الكربون-النيتروجين- الأكسجين تمثل نسبة أقل من التفاعلات في شمسنا رغم أنها مهمة من أجل إنتاج الطاقة فيها. وإن العدد القليل من النيوترينوات الذي يأتي من هذه الآلية يعني أنه من الصعب فصلها عن إشارات أخرى يعكف العلماء على دراستها.
 
ترجمة باسل الشيخ 

عدد القراءات: 1151