شارك
|

اكتشاف تأثير سلبي جديد للتدخين

تاريخ النشر : 2018-10-01

 

 

اكتشف علماء أمريكيون أن التدخين يخفض بصورة ملحوظة نشاط جهاز مناعة الجسم.

 

ونقلت مجلة ايندو دونتيسك عن الباحثة أنيتا أمينوشاري من جامعة كيس ويسترن ريسيرف في كليفلاند بالولايات المتحدة قولها في مقال يمكن أن يفسر التدخين سبب معاناة معظم المدخنين من تسوس الأسنان وأمراض تجويف الفم الأخرى وبطء شفاء جروح اللثة عندهم مقارنة بغير المدخنين حيث يقتل التدخين بروتين تي ان اف الفا الذي يمثل الخط الدفاعي الأخير في الفم.

 

وأشارت أمينوشاري إلى أنها وفريقها بحثت في تأثير السجائر في اللثة وأنسجة الأسنان الأخرى من خلال دراسة حالات 70 متطوعا من المدخنين وغير المدخنين واتضح من نتائج التحاليل والعلاج في المشفى أن الجزيئات الدفاعية تي ان اف الفا غير موجودة نهائيا في لثة المدخنين أما في أسنانهم فقد اكتشفوا وجود كمية قليلة جدا من جزيئات بيتا 2 ديفينسينك وبيتا 3 ديفينسينك المسؤولة عن مكافحة الميكروبات.

 

وكان لهذه النتائج وفق العلماء أن توضح لماذا يعاني المدخنون من التهابات اللثة والأسنان أكثر من غير المدخنين وسبب انخفاض نشاط الجهاز المناعي في أنسجة الجسم الأخرى أيضا.

 


عدد القراءات: 385