شارك
|

هل أصبحت فكرة البلوغ "18" عام سخيفة؟

تاريخ النشر : 2019-03-20

 

يرى البعض أن سلوكيات وتصرفات كثيرين تظل صبيانية حتى بعد اجتيازهم عمر 18 عاماً، وهو السن القانوني المتعارف عليه في معظم أنحاء العالم، ويبدو أن هذا الأمر صار مبرراً أكثر مع الاكتشاف المثير لعلماء الدماغ، الذين توصلوا إلى أن سن البلوغ 18 أصبح فكرة سخيفة.

 

وقال علماء الدماغ والأعصاب: إن عقل الإنسان يمر بتغيرات جوهرية في هذه السن حسبما ذكرت صحيفة "ميل أونلاين" البريطانية، لكن الإنسان في العشرينات من العمر يتعرض لاضطرابات عقلية كبيرة، كما يكون في حالة شك دائمة، وهذه المرحلة تنتهي تقريباً مع دخول سن الثلاثين عاماً.

 

وقال الأستاذ في جامعة كامبريدج بيتر جونز: "لقد أصبح وجود تعريف للانتقال من مرحلة الطفولة إلى مرحلة البلوغ أمراً سخيفاً بشكل متزايد"، مشدداً على أنها مرحلة انتقالية لا أكثر.

 

وأضاف جونز"إن الناس لا يحبون أن يتحولوا من شرنقة إلى فراشة، لا توجد طفولة ثم مرحلة بلوغ، الناس يسيرون على طريق، إنهم في طريق".

 

 


عدد القراءات: 1348