شارك
|

أمراض تسبّبها المشروبات الغازية المحلاة.. ما هي؟

تاريخ النشر : 2019-04-22

كشفت دراسة حديثة أجريت على رجال ونساء بالغين من الولايات المتحدة الأميركية أن "ارتفاع نسبة تناول المشروبات الغازية المحلاة يزيد فرص الوفاة المبكرة".

 

ومن أبرز الأمراض التي تسببها المشروبات الغازية المحلاة اصطناعيا:

- زيادة الوزن

تحتوي الصودا على كميات كبيرة من سكر الفركتوز الذي يمنع الشعور بالشبع لذلك فإن شربها مع الوجبات لا يقلل كمية الطعام المتناولة، بل يزيد كمية السعرات الحرارية المستهلكة بشكل كبير، ويسبب في تراكم الدهون بالجسم وزيادة الوزن بشكل سريع ومتصاعد.

- السكري

تفيد الدراسة بأن الأشخاص الذين تناولوا المشروبات المحلاة بالسكر أكثر من مرة في اليوم كانوا أكثر عرضة بنسبة 26 في المئة للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني مقارنة بأولئك الذين شربوا أقل من ذلك.

الصودا مرتبطة كذلك بزيادة مخاطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي، التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية.

- القصور الكلوي

يقلل تناول الصودا بشكل متباين من وصول الدم إلى الكلى خاصة عند الرياضيين ممن يتناولونها قبل أداء التمارين الرياضية.

وتشير دراسات إلى أن عدم وصول الدم إلى الكلى بشكل متكرر يعزز فرص الإصابة بالقصور الكلوي، وهو ما أثبتته تجارب على فئران بذلت مجهودا بدنيا ثم سقيت مشروبا غازيا لمدة من الزمن.

- هشاشة العظام

معظم أنواع الصودا المعروضة في الأسواق، تحتوي على مادتي الكافيين والفوسفور، وهي من المواد المسؤولة عن الإصابة بهشاشة العظام، خصوصا عند الأشخاص المداومين على شرب الصودا لفترات طويلة من حياتهم.

- تسوس الأسنان

السكر المركز الذي تحتويه الصودا من بين أهم مسببات تسوس الأسنان، وعند شرب علب الصودا الواحدة تلو الأخرى، تتفاعل السكريات الموجودة فيها مع البكتيريا داخل الفم، لتنتج حمضا يهاجم الأسنان، ويستمر هذا الحمض بمهاجمة الأسنان مدة 20 دقيقة بعد شرب الصودا.


عدد القراءات: 1443