شارك
|

"الكيتو" لكبح فيروس الانفلونزا

تاريخ النشر : 2019-11-18

 

إنّ اتباع نظام غذائي غني بالدهون قليل الكربوهيدرات مثل نظام "كيتو" لديه معجبيه ، لكن يبدو أنّ الإنفلونزا ليست واحدة منهم.حيث أظهرت دراسة جديدة لجامعة ييل أنّ الفئران التي تتغذى على النظام الغذائي "الكيتو" كانت أكثر قدرة على مكافحة فيروس الأنفلونزا من الفئران التي تغذت بالأغذية الغنية بالكربوهيدرات.

 

النظام الغذائي "الكيتو" - الذي يشمل اللحوم والأسماك والدواجن والخضروات غير النشوية - ينشط مجموعة فرعية من الخلايا التائية في الرئتين غير المرتبطة سابقًا باستجابة الجهاز المناعي للأنفلونزا ، مما يعزز إنتاج المخاط من خلايا مجرى الهواء حيث يتم اصطياد  الفيروس بشكل فعال.

 

ومن جهته، قال أكيكو إيواساكي ، أحد كبار المؤلفين المشاركين كانت هذه النتيجة غير متوقعة على الإطلاق". "والذي أظهر أنّ النظام الغذائي "الكيتو" منع تكوين الالتهابات".

 

تبين أنّ الفئران التي تتغذى على النظام الغذائي الكيتو وأن المصابين بفيروس الأنفلونزا لديهم معدل بقاء أعلى من الفئران  التي لديها  نظام غذائي طبيعي عالي الكربوهيدرات. على وجه التحديد ، وجد الباحثون أن النظام الغذائي الكيتو تسبب في إطلاق خلايا جاما دلتا تي ، وخلايا الجهاز المناعي التي تنتج المخاط في بطانات الخلايا في الرئة - في حين أن النظام الغذائي العالي الكربوهيدرات لم يفعل ذلك.

 

وأظهرت هذه الدراسة أنّ الطريقة التي يحرق بها الجسم الدهون لإنتاج أجسام الكيتو من الطعام الذي نتناوله يمكن أن تغذي جهاز المناعة لمكافحة عدوى الانفلونزا."

 


عدد القراءات: 715